منوعات

أطباء الأسنان يحددون آثارا جانبية للأقنعة الطبية تسمى “فم القناع”

كشف أطباء الأسنان أن مرضاهم يظهرون مجموعات سيئة من الأعراض المرتبطة بارتداء أقنعة الوجه أطلقوا عليها اسم “فم القناع”.

وتؤدي مشكلة نظافة الفم الجديدة، الناتجة عن ارتداء قناع الوجه طوال الوقت لمنع انتشار فيروس كورونا، إلى جميع أنواع كوارث الأسنان مثل تسوس الأسنان وانحسار خطوط اللثة ورائحة الفم الكريهة.

ويقول الدكتور روب راموندي، طبيب الأسنان والمؤسس المشارك لمركز One Manhattan Dental: “إننا نشهد التهابا في لثة البعض كانت دائما بصحة جيدة، وتجويفات في لثة آخرين لم يسبق لهم الإصابة بها من قبل”.وتابع: “يتأثر نحو 50% من مرضانا بهذا، لذلك قررنا تسميته فم القناع، على غرار فم الميث “.

ويستخدم مصطلح “فم الميث” على نطاق واسع من قبل أطباء الأسنان لوصف مشاكل الأسنان التي تنشأ بين مستخدمي الميتامفيتامين. وغالبا ما ينتهي الأمر بالمرضى بأسنان متشققة باللونين الأسود والبني لأن المنشط يسبب الرغبة الشديدة في تناول السكر وطحن الأسنان وصرير الأسنان. وغالبا ما يهملون أيضا نظافة الفم.

وفي حين أن مفهوم “فم القناع” ليس واضحا تماما، إلا أنه إذا ترك دون علاج، فقد تكون النتائج ضارة بنفس القدر.

نعم ليبيا- وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق