الرياضة

أتلتيكو مدريد يبحث عن رد الاعتبار في مواجهة لايبزيغ

بعد خمسة أشهر من نجاح أتلتيكو مدريد في إقصاء ليفربول حامل لقب بطولة دوري أبطال أوروبا يدخل الفريق الإسباني المواجهة المرتقبة أمام لايبزيغ الألماني بحثاً عن تحقيق المزيد في هذه المسابقة.

وقالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية أن أتلتيكو مدريد وصل إلى لشبونة بهدف واحد وهو رد اعتباره بعد الهزيمة المؤلمة في نهائي نسخة 2014 أمام غريمه الأبدي ريال مدريد.

وأضافت الصحيفة الإسبانية أن الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو يبحث عن الانتقام من الليلة المريرة التي خسر فيها نهائي 2014 بعد أن ظل فريقه متقدماً حتى الدقيقة 93.

ويثق أتلتيكو مدريد في قدرته على تخطي لايبزيغ والوصول إلي نصف النهائي للمرة السابعة في تاريخه والرابعة في آخر ستة سنوات.

في المقابل يخوض لايبزيغ المباراة في غياب تيمو فيرنر لاعبهم الرائع الذي انضم لتشيلسي الإنجليزي ويعد الفريق الألماني أحد المفاجآت الثلاثة مع أتالانتا وليون في ربع نهائي البطولة.

ويدخل لايبزيغ اللقاء دون ضغوطات لذا فإن لديهم الكثير ليحققوه في هذه المباراة.

وكشفت “موندو ديبورتيفو” في تقريرها عن خطط دييغو سيميوني للمباراة المرتقبة أمام لايبزيغ في ظل غياب الثنائي كوريا وفيرساليكو بعد إصابتهما بفيروس كورونا.

وتبدو خطط سيميوني واضحة بالنسبة لتشكيل أتلتيكو بعد أن استقر على الدفع بهيكتور هيريرا بدلاً من كوريا في محور الارتكاز رفقة ساؤول خاصة وأن توماس عائده لتوه من الإصابة.

وبالتالي فإن التشكيلة المتوقعة لفريق سيميوني تضم كل من: أوبلاك أرياس فيليبي خيمينيز لودي هيكتور هيريرا ساؤول كوكي خواو فيليكس دييغو كوستا ويورينتي.

ويحلم البرتغالي خواو فيليكس البالغ من العمر 20 عاماً فقط والذي يلعب موسمه الأول مع أتلتيكو مدريد بإغتنام الفرصة وصناعة التاريخ بتحقيق أول القاب فريقه بدوري الأبطال وهو يلعب في مسقط رأسه وذلك بعد موسم صعب حاول فيه التكيف مع الأجواء في فريقه الجديد.

نعم ليبيا- وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق