صحة

اكتشاف طريقة أسرع وأقل تكلفة لعلاج سرطان الثدي

توصلت دراسة أجريت لفترة طويلة إلى أن جلسة واحدة من العلاج الإشعاعي يمكن أن تكون فعالة في علاج سرطان الثدي تماما مثل عدة جلسات من العلاج الإشعاعي التقليدية طويلة الأمد.

وقال الباحثون إن النساء اللاتي تلقين علاجا لفترة أقصر كن أقل عرضة للوفاة بسبب أنواع أخرى من السرطان وأمراض القلب في السنوات الخمس اللاحقة.

وقال رئيس فريق الباحثين،البروفيسور جايانت فيديا،إنه توقع أن تحتاج نسبة من المريضات إلى علاج إشعاعي إضافي لأن اختبارات ما بعد الجراحة يمكن أن تكشف أن الأورام كانت أكبر أو أكثر تأثيرا من المتوقع.

وأضاف فيديا أنه على الرغم من ذلك إلا أن 80 في المئة من المريضات يستفدن من دورة العلاج القصيرة وتكون آثاره الجانبية أقل.

ويتضمن العلاج الإشعاعي ( TARGIT-A ) المستخدم أثناء الجراحة جلسة واحدة من الإشعاع داخل الثدي، فور إزالة الورم.

ويقدم هذا النوع من العلاج الإشعاعي الذي طوره الأطباء في جامعة يو سي إل (UCL) في لندن باستخدام جهاز صغير يوضع داخل الثدي مباشرة في موقع السرطان.

ويعني هذا أنه يمكن للمريضات أن يتلقين العلاج الإشعاعي في نفس الوقت الذي يتم فيه إجراء العملية الجراحية لإزالة السرطان.

ومن ثم لا يحتجن للعودة لتلقي أي جلسات علاج أخرى والتي يمكن أن تتراوح من 15 إلى 30 جلسة في المستشفى بالنسبة للأشخاص الذين يخضعون لطريقة العلاج الإشعاعي التقليدية.

وقد أصبح هذا النوع من العلاج متاحا في عدد صغير من عيادات خدمة الصحة الوطنية التي لديها المعدات المناسبة.

نعم ليبيا – بي بي سي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق