عالم

بومبيو يتّهم الأوروبيين بالانحياز إلى إيران

اتّهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الخميس حلفاء بلاده الأوروبيين بالانحياز الى إيران  وذلك بعد تفعيله في نيويورك ، خلافاً لرغبتهم،  آلية مثيرة للجدل ترمي لإعادة فرض العقوبات الأممية على طهران.

وأتى تصريح بومبيو ردّاً على إعلان فرنسا وبريطانيا وألمانيا أنّ الولايات المتحدة فقدت في 2018 حين انسحبت من الاتفاق النووي مع إيران الحقّ القانوني لتفعيل آلية “سناب باك” التي تتيح إعادة فرض كل العقوبات الأممية على إيران .

وقال بومبيو للصحافيين في مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك ، حيث قدّم طلباً رسمياً لتفعيل هذه الآلية ، إنّه لا توجد دولة سوى الولايات المتحدة امتلكت الشجاعة والقناعة لتقديم مشروع قرار لكنّهم (الأوروبيين) بدلاً من ذلك اختاروا الانحياز إلى إيران ، مشيراً إلى أنّ بلاده لجأت لتفعيل آلية سناب باك بعدما لم يترك لها شركاؤها الأوروبيون أي خيار آخر ولا سيما للإبقاء على حظر السلاح المفروض على إيران.

وكانت واشنطن قد تلقت صفعة قوية في مجلس الأمن الدولي الأسبوع الماضي عندما لم تصوّت إلا دولة واحدة هي جمهورية الدومينيكان معها على مشروع قرار قدّمته لتمديد حظر السلاح المفروض على إيران، في نتيجة كشفت عمق الخلافات بين الولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين منذ انسحب ترامب من الاتفاق النووي. وأكد عمق هذه الخلافات البيان المشترك  الذي صدر عن كل من باريس وبرلين ولندن والذي تم التأكيد خلاله على الالتزام  بخطة العمل الشاملة المشتركة على الرّغم من التحديات الرئيسية التي يمثّلها انسحاب الولايات المتّحدة” من هذه الاتفاقية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق