ليبيا

ماورير .. وباء كورونا والنزاع يعمقان الأزمة الإنسانية في ليبيا.

دعا رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير أطراف النزاع في ليبيا إلى احترام القانون الدولي الإنساني وحماية المدنيين من الأعمال العدائية وأن يصبحوا هدفاً عسكرياً مشيراً إلى أن اللجنة تتابع عن كثب التحشيدات العسكرية حول مدينة سرت.

وقال ماورير إن اللجنة ما تزال ملتزمة بدورها كوسيط محايد بين حكومة الوفاق والجيش الوطني من أجل تلبية الاحتياجات الإنسانية داعية إلى إيصالها إلى المحتاجين بشكل آمن ودون عوائق.

ولفت رئيس اللجنة في ختام زيارته إلى ليبيا إلى أن حالات الإصابة بكورونا زادت أضعافاً خلال أقل من شهرين مبيناً أن ويلات الصراع فاقمت من معاناة المواطنين الذين أُجبروا للفرار من بيوتهم مشيراً إلى أن المرافق الصحية والبنية التحتية دُمرت وأن أكثر من نصف مليون شخص في ليبيا يحتاج إلى مساعدات تتعلق بالرعاية الصحية.

وأضاف ماورير أن معاناة المدنيين في بنغازي وطرابلس مازالت ماثلة حيث يعاني السكان مخاطر سقوط قتلى وجرحى بسبب الذخائر غير المنفجرة مشيرا إلى أن البنية التحتية في عموم البلاد تتهاوى ولا يتوفر للسكان إلا قدر محدود من إمدادات الكهرباء ومياه الشرب وخدمات الصرف الصحي والرعاية الطبية.

نعم ليبيا – 218TV

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق