ليبيا

قوات الوفاق تشكك في التزام غرفة عمليات الجيش بالهدنة.

شكك الناطق باسم قوات حكومة الوفاق غير المعتمدة محمد قنونو بإعلان غرفة عمليات الجيش الموالية لحفتر بالتزامها بوقف إطلاق النار وقال إن انتهاكات حفتر وخروقاتهم المستمرة للمعاهدات تجعل قوات الوفاق لا تثق في أي هدنة أو وقف لإطلاق النار من جانبهم.

جاء ذلك يوم أمس إثر تعليمات رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة فايز السراج بوقف العمليات القتالية فوراً في كافة الأراضي الليبية.

وجدد قنونو في سلسلة تغريدات التزام قوات الوفاق بما اسماه تحرير جميع المدن الليبية من المرتزقة ورفع الظلم عن أبنائها وعلى ضرورة عودة المهاجرين إلى ديارهم.

وأضاف أن كل الأراضي الليبية وموارد البلاد يجب أن تكون تحت سيطرة الدولة مشددا على الموقف الثابت لقوات الوفاق لاستئصال بؤر التوتر والتهديد والجماعات الخارجة عن القانون أينما وجدت.

يشار إلى أن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة فايز السراج أصدر أمس الجمعة تعليماته بوقف جميع العمليات العسكرية أعقبه بيان مماثل من عقيلة صالح رئيس مجلس النواب دعا فيه جميع الأطراف إلى الالتزام بوقف إطلاق النار.

وقال السراج إن وقف إطلاق النار الفعال يتطلب نزع السلاح من منطقتي سرت والجفرة وأن يتفق الجانبان على ترتيبات أمنية للمنطقة إلا أن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح لم يتطرق في بيانه إلى منطقة الجفرة والتي أعلنها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الداعم لحفتر خط أحمر وهدد بنشر قوات مصرية داخل الحدود الليبية.

في غضون ذلك أعربت عدة جهات في طرابلس بينها أطراف سياسية عن دهشتها من هذه الخطوة ولفتوا أنه لم يكن هناك أي مشاورات حول هذا التحرك في وقت سابق.


نعم ليبيا – صحيفة ليبيا أوبزرڤر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق