اقتصاد

اتفاق التجارة الحرة بين الجزائر وأوروبا غير مؤكد

قالت وزارة التجارة الجزائرية إنه تمّ تشكيل مجموعة عمل مشتركة بين ‏وزارات عدة بهدف تقييم اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي‎ لكن بسبب الوباء توقف عمل المجموعة ولم يُستأنف إلا مؤخرا لإنهاء التفكير في نقاط القوة ونقاط الضعف في الاتفاقات التجارية ‏التي أبرمتها الجزائر

ويتحدث مراقبون عن اعتراضات واسعة على اتفاق منطقة التجارة الحرة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي يبدو أن دخوله حيز التنفيذ في موعده ‏المقرر بالأول من سبتمبر/أيلول المقبل أصبح غير مؤكد‎. ‎

وبداية أغسطس/آب الجاري وجه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون تعليمات إلى وزير التجارة كمال رزيق من أجل الشروع في ‏تقييم الاتفاقيات التجارية المتعددة الأطراف لاسيما اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي الذي يجب أن يكون محل عناية خاصة تسمح ‏بترقية مصالحنا من أجل علاقات متوازنة‎

ووعد رئيس الوزراء عبد العزيز جراد الأربعاء بمراجعة قواعد الدفاع التجاري من خلال إعادة النظر في الاتفاقيات ‏الاقتصادية والتجارية التي لا تخدم مصالح البلاد وإعادة توجيه الجهاز الدبلوماسي لخدمة المصالح الاقتصادية للبلاد‎  وبدا واضحا أن الموضوع يتعلّق باتفاق الشراكة الموقعة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في أبريل/نيسان 2002 وإن لم يذكره ‏بالاسم‎. ‎

نعم ليبيا- وكالات  ‎

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق