عربى و دولى

القمة الثلاثية في عمان: الدعوة إلى حلولٍ سياسية تصون الأمن القومي العربي

دعا البيان الختامي للقمة الثلاثية المصرية العراقية الأردنية التي عقدت في عمان إلى تكثيف الجهود للتوصل إلى حلولٍ سياسية لأزمات المنطقة وخصوصاً الأزمات في سوريا وليبيا واليمن وذلك وفقاً لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والمرجعيات المعتمدة بما يحفظ وحدة هذه الدول واستقلالها ومقدرات شعوبها ويحفظ الأمن القومي العربي ويحول دون التدخلات الخارجية التي تستهدف زعزعة الأمن القومي العربي.

كما أكد القادة على ضرورة حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية بما يلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني, مشددين على ضرورة وقف إسرائيل ضم أية أراضٍ فلسطينية.

وفي ما يتعلق بالتعاون بين الدول الثلاث أقر القادة مأسسة آلية التنسيق الثلاثية بإنشاء سكرتاريا تنفيذية يكون مقرها بالتناوب سنوياً في إحدى الدول الثلاث على أن يكون مقرها لمدة عامٍ في وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في المملكة الأردنية الهاشمية.

كما بحث القادة تطورات قضية سدّ النهضة وأكدوا أن الأمن المائي لجمهورية مصر العربية هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي.

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني عقد لقاءين منفصلين مع كلٍّ من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي قبيل انطلاق أعمال القمة الثلاثية.

نعم ليبيا-وكالة الناس الإخباري

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق