ليبيا

القبائل الليبية: الخروج الجماهيري والعصيان المدني السلمي أصبح واجبًا وطنيًا .

أدان اتحاد القبائل الليبية ما أسماه بالأعمال القمع الوحشية التي يتعرض لها المتظاهرون والمحتجون على الأوضاع المعيشية في طرابلس وسرت.
وأكد اتحاد القبائل في بيان إعلامي له الخميس أن الخروج الجماهيري والعصيان المدني السلمي أصبح واجبًا وطنيًا من أجل إسقاط كافة “الأدوات منتزعة السلطة والفاقدة للشرعية”.
وطالب كافة النقابات ومؤسسات المجتمع المدني والفعاليات الاجتماعية في ليبيا إلى تعبئة الجماهير لفرض إرادتها مؤكدا أن قمع الاحتجاجات الشعبية بهذه الوحشية لن يخمدها وإنما يرفع من وتيرتها وتصاعدها.
وأوضح أن الشعب الليبي يمر بأسوء الظروف وان البلاد منتهكة السيادة بعد ما كانت دولة مؤثرة في ظل ثورة الفاتح من سبتمبر العظيمة مشيراً إلى ضرورة الاستمرار بالحراك السلمي وإلى عدم التعرض للمتظاهرين أو اعتقالهم لان ذلك يتنافى مع حقوق الإنسان.
ودعا اتحاد القبائل مجلس النواب والمجلس الرئاسي إلى الاعتراف بفشلهما في إدارة شؤون البلاد وترك الشعب يقرر مصيره واختيار من يقوم على خدمته وإدارة شؤون بلاده من خلال انتخابات نزيهة وشاملة دون إقصاء أو تهميش لأحد.
نعم ليبيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق