ليبيا

شكوك تحيط بإتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا

تحت هذا العنوان كتب خالد جان سيز في صحيفة القبس الكويتية يقول إنه لم يكن الاتفاق على وقف النار في ليبيا وترحيب دول عدة به كافيَين لطمأنة الليبيين .

ويرى الكاتب أن الاتفاق الذي ينص على بدء مفاوضات سلام  وفق مخرجات مؤتمر برلين وتحديد موعد في آذار مارس المقبل لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانيةلا يزال يراوح مكانه بشأن البند الخاص بتوافقات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) الخاص «بترحيل جميع القوات الأجنبية والمرتزقة الموجودين على الأراضي الليبية»، وكذلك الأمر بشأن نزع سلاح سرت، وتحويل المدينة مقراً للمجلس الرئاسي الجديد

وبحسب الكاتب فإن  تعقيدات الأزمة الليبية تزداد  في ظل التطورات المتعلقة بالوضع الميداني، وتواصل التظاهرات في طرابلس بسبب سوء الوضع المعيشي وانتشار «كورونا»  في وقت تتنافس الدول على إجراء مناورات قبالة السواحل الليبية وشرق المتوسط، ما يطرح تساؤلاً جدياً حول جدوى الهدنة المُعلنة في ليبيا وآفاقها المستقبلية.

نعم ليبيا – صحيفة القبس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق