ليبيا

المختبر الطبي المرجعي طرابلس يستأنف عمله بحلته الجديدة

خضع المختبر الطبي المرجعي طرابلس لعملية تطوير وتحوير كبيرة تم خلالها استكمال صيانة المبنى الملحق المخصص لاستصدار الشهادات الصحية وتزويده بأجهزة ومعدات متطورة وإعادة ترتيب الاقسام الإدارية والفنية وفصلها عن بعضها.

وأوضح الدكتور محمد البوزيدي المدير العام للمختبر المرجعي أن المختبر توقف عن العمل المدة الماضية في بعض الأقسام لغرض التحوير والتطوير والصيانة مع استمرار العمل في بعض الاقسام التي على رأسها قسم الاستقبال والسحب وكذلك التحاليل الخاصة بعقود القران “الزواج” وقسم المناعة والامصال والفيروسات “Pcr” وأقسام الكيمياء السريرية وأبحاث الدم والهرمونات التي لم تقفل أبوابها حتى في فترة الصيانة.

وبحسب الدكتور البوزيدي فإن الأقسام تم خضوعها لعملية التطوير والصيانة وإقفالها لمدة هي قسم الطفيليات والأحياء الدقيقة والسموم والعقاقير وقد استأنفت عملها هذا الاسبوع في حلة جديدة بعد التطوير وتزويد هذه الأقسام عن طريق وزارة الصحة بالعديد من الأجهزة الحديثة المتطورة والدقيقة.

و أشار البوزيدي إلى أنه تم تفعيل دور مكتب الجودة وسلامة المريض ومكتب مكافحة العدوى ومكتب التدريب والتأهيل.

كما أوضح الدكتور البوزيدي أن كل الأقسام حاليا استأنفت اعمالها ماعدا قسم الأحياء الدقيقة سيستأنف عمله خلال الايام القليلة القادمة.

أما بالنسبة لقسم استصدار الشهادات الصحية لغرض العمل فقد أكد الدكتور البوزيدي أن القسم جاهز بالكامل من حيث المبنى والتجهيزات الفنية لكن سبب التوقف عن إصدارها الفترة الحالية هو تنسيق إداري فقط بين المختبر المرجعي والدرن لاستصدار بطاقات الشهادة الصحية وجاري حاليا العمل على استئنافها بآلية معينة سيتم إقرارها والتوافق عليها خلال هذه الأيام بعد استكمال التنسيق الإداري.

كما ذكر الدكتور البوزيدي أن المبنى الملحق الجديد استكملت به عملية الصيانة حيث تم استئناف الصيانة به بعد توقف دام لخمس سنوات وتم حاليا استلام المبنى بعد الصيانة والتجهيز الكامل له.

ولفت البوزيدي إلى أنه تم تطوير المختبر من حيث الخدمات وآلية العمل حيث تم الربط بين المبنى القديم والجديد بمنظومة متكاملة وستكون بها جميع التحاليل الروتينية والشهادات الصحية التي تصدر عن طريق المختبر وسيتم العمل بها خلال الايام القليلة القادمة بعد تدريب وتأهيل فرق العمل التي ستتعامل مع هذه المنظومة من خلال قسم التوثيق والمعلومات بالمختبر والعمل من خلالها.

وأوضحت الدكتورة هناء ريحان مدير مكتب الإعلام والتثقيف الصحي بالمختبر أن سحب العينات واستقبال المترددين يتم من خلال المبنى الجديد في اربع غرف مخصصة للرجال وأربع غرف مخصصة للنساء واستقبال خاص بالنساء واستقبال خاص بالرجال.

هذا وقد أوضحت الدكتورة هناء أنه قد تم بناء جسر وممر داخلي بين المبنى القديم والجديد لتسهيل العمل بين الإدارات وتسهيل عملية وصول العينات للاقسام داخل المختبر وتزويده بمصعد كهربائي.

كما يتم من خلال قسم الاستقبال قبول طلبات المتقدمين لاستصدار الشهادات الصحية لغرض العمل بعد الحصول على الشهادة التي تثبت خلو الحالة من الدرن وتسحب منه العينات المخصصة لتحاليل الشهادة الصحية ويتم إرسالها إلى الاقسام الفنية بالمختبر.

نعم ليبيا – صحة الوفاق

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق