عربى و دولى

سفير مصري سابق : تركيا في حالة صدام مع العالم أجمع

قال السفير الدكتور محمد حجازي مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق  إن تركيا أصبحت اليوم في حالة صدام مع العالم أجمع وعلى رأسها أوروبا وشركائها بحلف الناتو وبالبحر المتوسط مع قبرص واليونان.

وأضاف حجازي في تصريح السبت أن تركيا تقف ضد شركاء التنمية الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط  كما أنها في صراع داخلي مع مكوناتها العرقية ومع جيرانها العرب بسوريا والعراق ، فضلاً عن دورها المشبوه والهدام في ليبيا.

وأكد السفير حجازي أن تركيا تتعدى على حقوق الآخرين وتنحاز لطرف دون أخر مما يؤجج النزاعات كما تفعل حاليًا في ليبيا ، فهي تزيد الأزمات اشتعالاً بدلاً من محاولة تسويتها، وتمارس نفس الدور في إقليم “ناجورنوكاراباخ” المتنازع علية بين أرمينيا وإذربيجان  كما أنها تتاجر علنا بالإرهاب في سوريا وتنقل الميليشيات المسلحة والإرهابيين من مسرح عمليات لآخر.

ونبه من تدخل تركيا السافر في شؤون الدول وتهديدها لأمن تلك البلدان عبر دعم وإرسال جماعات إرهابية إليها أو عبر تحريض طرف ضد آخر داخلها.

ودعا السفير محمد حجازي، المجتمع الدولي للانتفاض والوقوف أمام السياسات التركية الهدامة التي تقود اليوم إلى إذكاء الحروب واستمرار الصراعات وانتشار الإرهاب وتماديه ، مشددا  على أهمية تسمية الأمور بمسمياتها وتعريف العالم بمخاطر الدور التركي العدائي والمتعدي على قواعد حسن الجوار بوصفة السبيل الوحيد لتصويب الأوضاع .

نعم ليبيا – الساعة 24

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق